التغيرات التي تطرأ على الجنين والأم في الثلث الثالث من الحمل
التغيرات التي تطرأ على الجنين والأم في الثلث الثالث من الحمل />

التغيرات التي تطرأ على الجنين والأم في الثلث الثالث من الحمل

 

عزيزتي الأم، كنا قد ذكرنا في المقالات السابقة التغيرات التي تحدث لكل من الأم والجنين في الثلث الأول والثاني من الحمل، وفي هذا المقال سنتطرق إلى ذكر التطورات التي يمر بها الجنين والتغيرات التي تطرأ على الأم في الثلث الثالث من الحمل.

أولاً: مراحل تطور الطفل في الثلث الثالث (من الأسبوع 28 إلى40)

عند 32 أسبوعًا:

-يكتمل تشكيل عظام الجنين ولكنها تكون رقيقة.

-تزداد الحركات والركل.

-يمكن للجنين أن يفتح ويغلق عينيه.

-تتشكل الرئتين بشكل غير مكتمل، ولكنها تحدث حركات “التنفس”.

-يبدأ جسم الجنين بتخزين المعادن الحيوية، مثل الحديد والكالسيوم.

-يبدأ اللانوجو (شعر ناعم) في التساقط.

-يكتسب الجنين حوالي نصف باوند أسبوعياً، ويزن حوالي 4 إلى ½4 رطل، ويبلغ طوله من 15 إلى 17 بوصة.

عند 36 أسبوعًا:

تثخن الطبقة الشمعية الواقية (الفيرنكس).

-تزداد الدهون في الجسم.

-يصبح الجنين أكبر حجمًا وتقل مساحة تنقله، وتقل قوة حركاته لكنك ستظلين تشعرين بها.

-يصبح طول الجنين من 16 إلى 19 بوصة، ووزنه حوالي 6 إلى 6 أرطال.

من 37-40 أسبوعًا:

-في نهاية الأسبوع السابع والثلاثين، يكتمل نمو الجنين.

-تصبح الأجهزة قادرة على العمل.

-عندما يقترب موعد ولادتك، قد يصبح الجنين في وضع يتجه نحو الولادة.

– يكون متوسط وزن المولود بين 6 إلى 9 أرطال، ومتوسط طوله من 19 إلى 21 بوصة، ومعظم الأطفال مكتملي النمو يقعون ضمن هذه النطاقات.

ثانيًا: التغيرات التي تطرأ على المرأة الحامل في الثلث الثاني

الآن سأتحدث عن التغيرات الجسدية التي تطرأ على المرأة الحامل وهي كالتالي:

-تورم في الكاحلين والأصابع والوجه. (إذا لاحظت أي تورم مفاجئ أو شديد أو إذا اكتسبت الكثير من الوزن بسرعة، اتصلي بطبيبك على الفور، فقد يكون هذا علامة على وجود حالة خطيرة تسمى تسمم الحمل.)

-بواسير

-قد يسرب الثدي مادة اللبأ

-قد تبرز سرة بطنك

-ينزل الجنين أو يتحرك إلى أسفل البطن

-التقلصات والتي يمكن أن تكون علامة على اقتراب موعد الإنجاب

-تشمل الأعراض الأخرى التي قد تلاحظينها: ضيق التنفس وحرقة المعدة وصعوبة النوم